Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

أستراليا تقاضي فيسبوك بتهمة التجسس على المستخدمين

وجهت اللجنة الأسترالية للمنافسة والمستهلكين ACCC، لشركة فيسبوك، أصابع الإتهام وتقاضيها بتهمة استخدامها في عامي 2016 و 2017 لتطبيق Onavo للتجسس على المستخدمين لأغراض تجارية.

وتتهم اللجنة الأسترالية فيسبوك باتباع السلوك الكاذب والمضلل والمخادع تجاه آلاف المستهلكين الأستراليين عندما استخدمت التطبيق لجمع البيانات لمساعدة نشاطها التجاري.

وروجت فيسبوك لتطبيق Onavo عبر قولها: إنه يبقي بيانات النشاط الشخصي للمستخدمين خاصة ومحمية وسرية ولن تستخدمها لأي غرض آخر.

وقال (رود سيمز) Rod Sims، رئيس اللجنة الأسترالية للمنافسة والمستهلكين ACCC: جمعت فيسبوك من خلال Onavo بيانات الأنشطة الشخصية التفصيلية والقيمة للغاية لآلاف المستهلكين الأستراليين لأغراضها التجارية.

وأضاف: نعتقد أن هذا الأمر يتعارض تمامًا مع وعود الحماية والسرية والخصوصية التي كانت أساسية في ترويج فيسبوك لهذا التطبيق.

وقالت اللجنة الأسترالية: غالبًا ما يستخدم المستهلكون خدمات VPN لأنهم يهتمون بخصوصياتهم عبر الإنترنت، وهذا ما ادعى منتج فيسبوك هذا أنه يقدمه، لكنه قام في الواقع بتوجيه كميات كبيرة من بيانات الأنشطة الشخصية مباشرة إلى فيسبوك.

وتوضح اللجنة أن هذا السلوك حرم المستهلكين الأستراليين من فرصة اتخاذ القرارات المستنير بشأن جمع فيسبوك لبيانات أنشطتهم الشخصية.

وتدعي لجنة مكافحة الفساد والجرائم الاقتصادية أن فيسبوك والشركات التابعة لها ضللت المستهلكين الأستراليين في الفترة من 1 فبراير 2016 إلى أكتوبر 2017 من خلال تحريف وظيفة تطبيق Onavo المجاني للتنزيل.

وتقول الجهة التنظيمية: إنها تسعى لتغريم فيسبوك، فيما قالت متحدثة باسم الشركة: كنا واضحين دائمًا بشأن المعلومات التي نجمعها وكيفية استخدامها عندما قام الأشخاص بتنزيل Onavo.

وأضافت: تعاونا مع تحقيق اللجنة الأسترالية للمنافسة والمستهلكين ACCC في هذه المسألة حتى الآن، ونراجع الإيداع الأحدث من اللجنة، ونواصل الدفاع عن موقفنا ردًا على هذا الإيداع.

وأعلنت فيسبوك في العام الماضي عن إغلاق تطبيق Onavo – الذي حصلت عليه في عام 2013 – بعد رد الفعل العنيف بشأن كيفية استخدامه للتطفل على المستخدمين.

وتُظهر الوثائق الداخلية لفيسبوك أنها استخدمت البيانات الورادة من تطبيق Onavo بصفتها مصدرًا للمعلومات التجارية من أجل فهم التطبيقات الخارجية التي كان المستخدمون يتفاعلون معها.

وكشفت البيانات التي تم جمعها عبر Onavo أن واتساب يمثل تهديدًا تنافسيًا لتطبيق فيسبوك مسنجر، وبعد فترة وجيزة من اكتساب هذه الرؤية السوقية، دفعت فيسبوك مليارات الدولارات من أجل الحصول على تطبيق المراسلة المنافس.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.