Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

«أمازون لخدمات الدفع الإلكتروني» تعفي الشركات الصغيرة من رسوم الخدمة

أعلنت أمازون لخدمات الدفع الإلكتروني، وهي خدمة لمعالجة الدفع في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، عن إعفاء الشركات الجديدة التي ترغب في الاستفادة من خدماتها في مصر من مختلف الرسوم.

أوضح الشركة أن هذه الخطوة تأتي تماشياً مع مهمّة أمازون لخدمات الدفع الإلكتروني الهادفة إلى تزويد الشركات بتجارب دفع بسيطة موثوق بها عبر الإنترنت وبأسعار مدروسة.

أعلنت الشركة عن إعفاء الشركات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسّطة من رسوم إنشاء حسابها وصيانته مقابل خدماتها للدفع الإلكتروني طوال شهر رمضان المبارك وحتّى نهاية شهر يونيو 2021.

وطبّقت أمازون لخدمات الدفع الإلكتروني هذه السياسة بالتوازي مع شركائها من البنوك في مصر، والبنك التجاري الدولي (CIB) وبنك مصر، بالإضافة إلى روبوستا Robusta وزفيندو zVendo.

قال عمرو سدودي، الرئيس التنفيذي لأمازون لخدمات الدفع الإلكتروني، : ” نسعى لدعم الشركات المصرية على الانتقال إلى التجارة الإلكترونية والتوسّع عبر الإنترنت”.

أضاف أن وجود الشركات على الإنترنت أمراً ملحّاً أكثر من أيّ وقت مضى، ومنح الشركات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسّطة معاملات مالية إلكترونية سهلة وموثوقة وقريبة إلى المتناول لتسهيل وتعزيز تدفق إيراداتها.

ومن جانبه، علّق إيهاب درّة، رئيس قطاع الفروع و التجزئة المصرفية في بنك مصر، قائلاً: “تتضمّن استراتيجية البنك التركيز على التكنولوجيا المالية ونتطلع قدماً إلى الاستفادة من شراكتنا مع أمازون لخدمات الدفع الإلكتروني من أجل تسهيل عمليات الدفع”.

تابع: “نعمل على منح تجارنا باقة من المزايا مثل إلغاء رسوم إنشاء الحسابات أو الرسوم الشهرية، إضافة إلى رسوم حصرية لمدفوعات البطاقات والمحافظ الالكترونية؛ لتسهيل معاملات الدفع للمواطنين المصريين ودعم جهود الدولة نحو الشمول المالي.”

وعلّق من جانبه محمّد نعمان، رئيس مجموعة قبول المدفوعات في البنك التجاري الدولي مصر قائلاً: ” تمكّن فريق قبول المدفوعات في البنك التجاري الدولي من تعزيز حلول الدفع الخاصة به من خلال دراسات واستطلاعات مختلفة مع التركيز على تطوير التجارة الإلكترونية”.

ومن جانبه، قال طارق بكري، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة زفيندو: “يعدّ قطاع التجارة الإلكترونية حالياً من القطاعات الأسرع نمواً وقد شهد نمواً بنسبة تتراوح ما بين 300 و500%. ولهذا السبب بات البيع عبر الإنترنت ضرورة وليس مجرّد ترف”.

وصرّح حسين محيي الدين، الرئيس التنفيذي في روبوستا، قائلاً: “تعدّ هذه خطوة هامّة جداً باتّجاه تحقيق الشمول المالي ونموّ سوق التجارة الإلكترونية، ومصر تعمل بشكل جدي على صعيد التحوّل الرقمي تماشياً مع استراتيجية الحكومة 2030 نحو مصر الرقمية”.

أضاف أن إطلاق مبادرات مثل هذه، بقيادة البنك المركزي، ستمهد الطريق لمزيد من تجار التجزئة للبدء باعتماد التجارة الإلكترونية كقناة تجارية لهم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.