Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

“إريكسون” تعود إلى “جيتكس للتقنية” افتراضياً.. وتسلط الضوء على أهمية التحول الرقمي

تشارك شركة “إريكسون” بالنسخة الحالية لأسبوع جيتكس للتقنية” هذا العام افتراضياً، وتستثمر إريكسون مشاركتها في هذا الحدث المرموق لاطلاع العملاء والشركاء وصناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات على آخر التحديثات والرؤى المتعلقة بتقنية الجيل الخامس عبر خبرتها وريادتها ومشاركتها العالمية

وتوقع أحدث تقارير الاتصالات المتنقلة من إريكسون، الذي صدر الشهر الماضي، أن يتجاوز عدد الاشتراكات من الجيل الخامس، مليون اشتراك في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بحلول نهاية عام 2020

وتعود إريكسون (المسجلة في ناسداك: إريك) إلى أسبوع جيتكس للتقنية هذا العام افتراضياً كشريك في التحول الرقمي، حيث تحتل مركز الصدارة في أحد أكثر الفعاليات التكنولوجية شهرة في العالم؛ لاطلاع العملاء والشركاء وقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات على آخر التحديثات والرؤى المتعلقة بتقنية الجيل الخامس عبر خبرتها وريادتها ومشاركتها العالمية.

قامت إريكسون حتى الآن بتطور 70 شبكة من الجيل الخامس حول العالم على نحو مباشر، يعزز ريادتها، ثقة المشغلين في تقنية الشركة المتطورة من الجيل الخامس لدفعهم نحو مستقبل تكنولوجيا المعلومات والاتصالات. وتشمل هذه الشبكات 36 دولة مختلفة، حيث وقعت إريكسون 117 اتفاقية تجارية حول العالم في هذا الإطار.

يقدر أحدث تقارير الاتصالات المتنقلة من إريكسون، الذي صدر الشهر الماضي، أنه بحلول نهاية عام 2020 ، سيعيش أكثر من مليار شخص – 15% من سكان العالم – في مناطق تغطيها خدمات الاتصال من الجيل الخامس. وسيتمكن 60% من سكان العالم عام 2026، من اعتماد خدمات الجيل الخامس، مع توقع وصول الاشتراكات بالتقنية المتطورة إلى 3.5 مليار اشتراك، ما يعني بأن عدد الاشتراكات الحالي وقدرات التغطية لناحية عدد السكان، التي تتميز بها شبكات الجيل الخامس، هي الأسرع من بين جميع أجيال تقنيات الاتصالات المتنقلة.

وتطرح 1200 شركة من بينها أكثر من 300 شركة ناشئة من ما يزيد على 60 دولة حول العالم، أحدث ابتكاراتها في «أسبوع جيتكس للتقنية»، الذي يستضيف مركز دبي التجاري العالمي فعاليات دورته الأربعين خلال الفترة بين 6 إلى 10 ديسمبر الجاري، حيث تقدم نموذجاً فريداً لتنوع قطاع التكنولوجيا العالمية.
ويستضيف «جيتكس» أجنحة لبعض الدول الرائدة في مجال التكنولوجيا من حول العالم بما فيها البحرين وبلجيكا والبرازيل وفرنسا وإسرائيل وإيطاليا وهونغ كونغ واليابان ونيجيريا وبولندا ورومانيا وروسيا والسعودية والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية، بالإضافة إلى مؤتمرات تضم أكثر من 350 متحدثًا سيسافرون إلى دبي من 30 دولة مختلفة.

ويشهد المعرض في دورته الحالية مشاركة موسعة للحكومة الإماراتية؛ لاستعراض منصاتها الرقمية الجديدة، بجانب مشاركة كبرى شركات الاتصالات على مستوى العالم وعلى رأسها اتصالات الإماراتية التي توسع مشاركتها بالمعرض هذا العام، كذلك ستتنافس شركات التقنية من أجل عرض حلولها فائقة التطور.
يذكر أن المعرض كان سيقام قبل شهرين ولكن تم تأجيله نظرا لظروف اضطراب حركة الطيران حول العالم بسبب جائحة كورونا.

ويعقد في المركز بالتزامن مع أسبوع جيتكس للتقنية 4 فعاليات أخرى تشمل معرض جيتكس لنجوم المستقبل، الحدث الحيوي للشركات التقنية الناشئة وعالم ريادة الأعمال، وقمة مستقبل البلوك تشين، ومعرض الخليج لأمن المعلومات «جيسيك» و«ماركيتينج مينيا» الحدث المتخصص في قطاع التسويق والإعلان.
ومن المقرر عقد أسبوع جيتكس في 20 من قاعات المركز بمشاركة أكثر من 60 دولة عارضة، ويشارك في الحدث كبرى شركات التقنية في العالم وفي مقدمتها هواوي، و«هانيويل» و«ريد هات» و«أفايا» و«لينوفو» و«كاسبركي» و«نوكيا» و«سيمانتيك» وغيرها.

وجذبت دورة عام 2019 أكثر من 100000 زائر، وأتاحت لأكثر من 4500 من شركات التقنية والمبتكرين مما يزيد على 140 دولة بعرض منتجاتهم وخدماتهم وأفكارهم.

ويعد معرض جيتكس للتقنية من أكبر المعارض التكنولوجية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب آسيا، ويسهم في تمكين الهيئات والمنظّمات من الكشف عن رؤياها الجديدة، واستكشاف الأفكار المبتكرة، كما يسهم في تبني التقنيات الذكية التي تساعدهم على التقدّم والنجاح في مجال التجارة الإلكترونية والذكاء الاصطناعي، وتقنية الجيل الخامس والحوسبة السحابية، والأجهزة والبرامج.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.