Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

«إيلون ماسك» يرد على مخاوف الصين: لدينا دافع قوى للاهتمام بسرية أي معلومات

وأعلن”ماسك” عبر مقطع مصور لمنتدى التنمية الصيني في عطلة نهاية الأسبوع: “هناك دافع قوي للغاية بالنسبة لنا لنهتم بالسرية مع أي معلومات، إذا استخدمت تسلا السيارات للتجسس في الصين أو في أي مكان فسيتم إغلاقنا”.

وكانت صحيفة “وول ستريت جورنال” ذكرت يوم الجمعة الماضي أن السلطات الصينية منعت الموظفين العسكريين وموظفي الشركات الرئيسية المملوكة للدولة من قيادة سيارات “تسلا”، بسبب مخاوف حيال الكاميرات الخارجية للسيارات والتي تسجل باستمرار.

وربط “ماسك” بين المخاوف الصينية بشأن سيارات “تسلا” والقلق الأمريكي إبان رئاسة “دونالد ترامب” حيال تطبيق “تيك توك”.

وأوضح “ماسك”: “الولايات المتحدة كانت ترغب في إغلاق تيك توك، لكن ذلك لم يحدث لحسن الحظ، العديد من الأشخاص كانوا قلقين بشأن التطبيق، لكني أعتقد أن هذا النوع من الخوف غير ضروري ويجب أن نتعلم دروساً من ذلك”.

وتمثل الصين سوقاً رئيسياً لشركة “تسلا”، حيث باعت 147.4 ألف سيارة في العام الماضي ما يعادل نحو 30% من إجمالي مبيعاتها العالمية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.