Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

إيهاب مدحت: Tradeline تراهن على مبيعات هواتف IPhone SE لتعويض ركود أزمة كورونا

كشف إيهاب مدحت، نائب رئيس مجلس إدارة “تريد لاين” موزع منتجات آبل فى مصر، عن أن أزمة فيروس كورونا المستجد أثرت على مبيعات الشركة بشكل واضح حتى انها انخفضت إلى أقل من النصف، مشيرًا إلى أن إغلاق المصانع في الصين وخفض من حجم الإنتاج بشكل كبير كان له تداعيات على كافة الأسواق، فضلاً عن تراجع كبير للقوى الشرائية خلال فترة حظر التجوال والتي توقفت معها حركة التجارة التقليدية في الأسواق.

وأكد أن الشركة تحاول في الوقت الحالي تعويض الانخفاض في الفترة الأخيرة والعودة لتحقيق معدلات مبيعات مرتفعة بعد تحسن الأوضاع، مشيرًا إلى أن تريد لاين بصدد طرح الإصدار الجديد من هواتف آيفون SE قبل نهاية يوليو الجاري، متوقعًا أن يحقق هذا الموديل قفزة نوعية في المبيعات بسبب سعره التنافسي.

وفيما يخص ارتفاع أسعار الهواتف الذكية في السوق المصري، أوضح أنها تعود زيادة سعر الدولار مقابل الجنيه المصري، بالاضافة لارتفاع أسعار الشحن منذ أزمة كورونا وتقف حركة الطيران، فضلاً عن فرض بعض الرسوم الجديدة التي أقرها الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات في الفترة الأخيرة بواقع 5% على الهواتف المستوردة، مشيرًا إلى أن شركته قررت التغلب على كل ما سبق التوسع في أنظمة التقسيط والتركيز علي الطرازات الاقتصاديه بما يتناسب مع مستويات دخول العملاء.

وأشاد مدحت بالقرارات الأخيرة الصادرة من الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات فيما يتعلق بتسجيل وتنظيم استيراد أجهزة الهواتف المحمولة بما يضمن حصول الدولة والمستهلك النهائي على حقوقهم بشكل طبيعي، إذ ستحصل الجهات المعنية على الرسوم المطلوبة والعميل على الإصدار الخاص بمصر من أجهزة المحمول والأكثر توافقاً مع الشبكات المحلية والمتفق عليها مع الشركات العالمية من خلال اعتماد النوع من جهاز تنظيم الاتصالات قبل شحن أي أجهزة إلى السوق المصري.

كما ستضمن القرارات أيضا حصول العميل على حقوقه القانونيه كاملة من خلال حصوله على فاتورة شراء وضمان معتمد من مراكز الخدمة الأصلية فقط.

وألزم جهاز تنظيم الاتصالات شركات الهواتف العاملة بالسوق المصرية سداد 5 % رسوم من قيمة الفاتورة الإستيرادية على أى شحنة هواتف قادمة من الخارج تحت بند ( مقابل أعباء )، مع ضرورة تسجيل كافة الأكواد التعريفية IMEI لوحدات الهواتف لدي قواعد بيانات شركات المحمول الأربعة لضمان استمراية تقديم خدمة الاتصالات عليها.

وأضاف أن سلسلة متاجر تريد لاين تتكبد خسائر كبيرة بسبب حالة العشوائية التي كانت تسيطر على سوق الهواتف الذكية في مصر بسبب وجود عدد كبير من التجار يعتمدون على الهواتف المستوردة بطرق غير شرعية، بعيدًا عن أعين الدولة وبدون سداد أي رسوم ضريبية، وهو ما يؤثر بطبيعة الحال على الشركات الكبرى مثل تريد لاين التي توظف عمالة كبيرة تسدد ضرائبها للدولة بشكل منتظم وتتوسع ف استثماراتها لدعم الاقتصاد القومي.

وناشد، مسؤولي جهاز تنظيم الاتصالات بتطبيق القرارات الخاصة باستيراد أجهزة الهواتف المحمولة وقطع الخدمة عن الوحدات غير المسدد عنها الضرائب والرسوم الحكومية، لاسيما وأن السوق السوداء تستحوذ على النصيب الأكبر من مبيعات هواتف آيفون بمصر.

وأكد أن وعي المستهلك المصري سيكون فرس الرهان الأكبر خلال المرحلة القادمة، خاصة وأن شراء هاتف بدون تسجيل رقم الكود التعريفي له IMEI سيؤدي لإيقافه عن العمل، وفي تلك الحالة لن يستطيع المستهلك استعادة حقه من التاجر المخالف.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.