Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

التراس ومكي يشهدان عقد توقيع اتفاق تصميم وإنشاء مصنع “بنية للكابلات”

شهد الفريق عبد المنعم التراس رئيس الهيئة العربية للتصنيع والمهندس أحمد مكي رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة “بنية”، توقيع اتفاقية بين شركة “بنية للكابلات” وجماعة المهندسين الاستشاريين، للتعاون في التصميم والإشراف على أعمال إنشاء المقر الجديد لشركة “بنية للكابلات” ومصنع بنية لكابلات الألياف الضوئية.
يأتي هذا الإتفاق في إطار الخطوات التنفيذية النهائية لإنشاء أكبر مصنع لتصنيع كابلات الألياف الضوئية في مصر وأفريقيا والشرق الأوسط بحجم استثمارات يتعدى المليار جنيه وذلك بالمنطقة الإقتصادية لقناة السويس.
وقد تم توقيع إتفاقية التعاون، بجناح شركة “بنية” بمعرض القاهرة الدولي للتكنولوجيا Cairo ICT في إطار مشاركتها في هذا المعرض.
في هذا الصدد، أكد “التراس” على تنفيذ توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي لتعميق التصنيع المحلي ونقل وتوطين التكنولوجيا الحديثة والعمل علي خفض الواردات، بما يسهم في زيادة القيمة المضافة للمنتجات المصرية وتحقيق الرقمنة الذكية لكافة مشروعات التنمية العملاقة.
وأوضح التراس أن مصنع الكابلات يعد صرحا صناعياً يوفر العديد من فرص العمل للشباب من المهندسين والفنيين والتدريب علي أحدث تكنولوجيا كابلات الألياف الضوئية بمعايير الثورة الصناعية الرابعة، لافتا أن العربية للتصنيع تستهدف بهذه الشراكة تأسيس صناعة وطنية تلبي احتياجات السوق المحلي من بُنى تحتية تكنولوجيا متطورة للشبكات والاتصالات لخدمة المشروعات التنموية والمدن الذكية داخل مصر، بالإضافة إلي فتح منافذ للتصدير للمنطقة العربية وإفريقيا.
من جانبه، أوضح المهندس أحمد مكي أهمية هذه الإتفاقية والتي تأتي في إطار توجه الشركة لمساندة تحقيق أهداف خطط التحول الرقمي في مصر وافريقيا، مشيرا أن إطلاق “بنية للكابلات” بالشراكة مع الهيئة العربية للتصنيع وشركة “Corning Incorporated” الرائدة عالمياً في مجال الألياف الضوئية يعد أحد أهم إنجازاتنا خلال عام 2020.
وذكر مكي أن إنشاء المصنع بالمنطقة الإقتصادية في قناة السويس يساهم في فتح منافذ للتصدير للمنطقة العربية وإفريقيا، نظراً لموقعها المتميز والذي يساهم بسهولة وسرعة حصول هذه الدول على الكابلات.
وفي هذا السياق، أعرب عصام خفاجي الرئيس التنفيذي لشركة “بنية للكابلات” عن سعادته بالتعاون مع شركة جماعة المستشارين الهندسيين (ECG) لعمل التصميمات والإشراف على أعمال إنشاء مقر الشركة الجديد ومصنع الألياف الضوئية”.
كما ذكر خفاجي أن صناعة الألياف الضوئية هي حجر الزاوية لإنطلاق مشاريع التحول الرقمي بصورة اقتصادية وخصوصاً في ظل المشروعات القومية الكبري التي تقوم بها الدولة في مجال المدن الجديدة والبنية التحتية التكنولوجية والتطبيقات الذكية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.