Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

بأيد مصرية.. Brightskies تكشف عن أول نظام للقيادة الذاتية للسيارات

كشف الدكتور خالد العمراوي رئيس شركة Brightskies المصرية العاملة في مجال تكنولوجيا والمتخصصة في مجال دعم التحول الرقمي، عن النموذج الأولي من نظام القيادة الذاتية المصري الصنع “برايت درايف” من الفئة الرابعة الخاص بالقيادة على الطرق السريعة وفقا لتصنيف جمعية هندسة السيارات العالمية.

وأوضح العمراوي أن نظام “برايت درايف” هو منصة تعلم آلي تقوم بدور العقل الخاص بالسيارات ذاتية القيادة، والمنصة قادرة بشكل كامل على قيادة السيارة في أغلب الطرق السريعة دون تدخل من السائق اعتمادا على قدراتها المتطورة في مجال الرصد، فالمنصة تستطيع رصد الأجسام المتحركة حول السيارة مثل السيارات، المشاة، الدراجات البخارية وحتى الدراجات الهوائية.

وأضاف “يمكن للسيارة تفادي العوائق من خلال الانتقال عبر الحارات المرورية وهي قادرة على تفعيل الفرامل عند الطوارئ عند تعرضها لخطر الحوادث وذلك عبر الحساسات التي تغطي محيط جسم السيارة”.

وحاليا “برايت درايف” في آخر المرحلة الأولى وهي الخاصة بالبحث والتطوير وتعمل الشركة حاليا مع الحكومة على تأمين الرخصة والإذن لبدء اختبارات المرحلة الثانية والتي ستعتمد اختبار النموذج الأولي للسيارة المزودة بالنظام الجديد في الطرق المفتوحة تحت ظروف قيادة حقيقية.

وأعرب العمراوي عن فخره بهذا المشروع الذي يعد إثباتا على قدرات المواهب المصرية على المنافسة وتطوير تقنيات على مستوى عالمي تتماشى مع ما وصلت إليه صناعة التكنولوجيا والبرمجيات في العالم، وقال “هدفنا هو تحويل صناعة النقل محليا وعالميا من خلال تعزيز مهارات مهندسينا في مجال تكنولوجيا السيارات ذاتية القيادة”.
وأضاف العمراوي أن الإعلان يمثل قفزة كبيرة إلى الأمام في مجال أبحاث وتطوير السيارات المصري الذي نسعى جاهدين لاحتضانه.

وقد تعاونت برايت سكايز مع سيليكون واحة في إنجاز المرحلة الأولى من الاختبارات في مقر المنطقة التكنولوجية بمدينة برج العرب بالإسكندرية، السيارة خضعت للاختبارات على مدار عام كامل دون تسجيل أية حوادث خطيرة، بينما العديد من الجيجابايتس من البيانات تنتقل في الدقيقة الواحدة إلى منصة الحوسبة المركزية الخاصة بالسيارة خلال اختبارات القيادة المعتادة والتي تمتد لعدة ساعات.

والجدير بالذكر أن برايت سكايز هي أداة تمكين مصرية للتحول الرقمي تأسست عام 2012 ويعمل بها أكثر من 130 مهندسا يتخصصون في مجال تطوير برمجيات وأدوات مبتكرة ومتطورة تسهم في إحداث الثورة الرقمية بمختلف الصناعات والقطاعات ليس فقط صناعة السيارات بل البترول والغاز ، التجزئة ، التعليم ، البنوك والاتصالات.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.