Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

بعد حصولها على الترددات.. هل ترتفع قيمة فودافون مصر 540 مليون دولار جديدة؟

منذ أيام أعلنت أطرف المفاوضات في صفقة بيع فودافون مصر وهم (الاتصالات السعودية STC، فودافون العالمية، المصرية للاتصالات) أن المفاوضات حول الصفقة لم تصل إلى أي نتائج جديدة، وذلك بعدما كانت الشركة السعودية عرضت شراء 55% من شركة فودافون مصر مقابل 2.3 مليار دولار، إلا أن أزمة كورونا عطلت من اجراءات الصفقة عدة مرات.

واعلنت الاتصالات السعودية منذ أيام أنها لم تتوصل إلى اتفاق خلال الفترة الماضية، وبناء عليه أعلنت فودافون العالمية أن باب المفاوضات لا زال مفتوحًا، وهو ما يطرح السؤال هل تتتغير قيمة الصفقة المقدرة بـ2.3 مليار دولار بعد شراء فودافون مصر ترددات جديدة بقيمة 540 مليون دولار الأسبوع الجاري، حيث من المقرر أن تسدد فودافون مصر 270 مليون دولار دفعة أولى من قيمة الترددات، وتقسم البقية على 3 سنوات..

وكانت مصادر مطلعة على تفاصيل الترددات التي يعمل الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات على منحها لشركات الاتصالات كشفت تفاصيل ما وصلت إليه طلبات شركات المحمول الأربعة، حيث كان من المقرر أن تتقدم الشركات بعروض شراء عبر مظاريف مغلقة لأول مرة وفقًا لاحتياجات كل شركة، حيث تقدمت شركة فودافون مصر بطلب شراء حجم ترددات 40 ميجا هيرتز من الحيز الترددي 2600 الذي طرحه تنظيم الاتصالات.

وأوضحت المصادر في تصريحات خاصة لـFollowICT أن شركة فودافون مصر تقدمت بعرض شراء لـ40 ميجا هيرتز بقيمة 540 مليون دولار، وهي الحد الأدنى الذي حدده الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات لباقة الـ40 ميجا، في حين قام الجهاز بتسعير مقابل باقة الـ20 ميجا هيرتز بـ300 مليون دولار كحد أدنى، وتقدمت الشركة المصرية للاتصالات بعرض شراء بـ305 مليون دولار عبر المظاريف المغلقة.

وبحسب المصادر سوف يتم تقسيط قيمة الترددات بالدولار بواقع 50% دفعة أولى، وتقسيط الـ50% المتبقية على 3 سنوات بعد تسلم الترددات.

وأضافت المصادر ان شركتي أورنج مصر واتصالات مصر لم تتقدما بطلبات للحصول على أي باقة من الباقات التي طرحها جهاز تنظيم الاتصالات، وهو ما يعني أن الجهاز بصدد إصدار قراره مساء الاثنين 21 سبتمبر في اجتماع مجلس الادارة بمنح الترددات للشركتين -فودافون والمصرية للاتصالات- اللتان تقدمتا بعروض مالية للشراء.

وقال أيمن عصام رئيس قطاع العلاقات الخارجية بشركة فودافون مصر، في تعليقه على الترددات التي طرحها الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات: ” إن إجراءات طرح الترددات اتسمت بشفافية، وتمت إدارة عملية الطرح من خلال لجنة قانونية أدارت الملف بوضوح لا سيما الجلسة الخاصه بتلقي العروض الخاصة بالتراددات”.

وأضاف عصام في حديثه لـFollowICT أن العمل بنظام الأظرف المغلقة والمواعيد والشروط المحددة يتم العمل به في ملف الترددات لأول مرة.

وأكد عصام أن الترددات الجديدة التي ستحصل عليها فودافون مصر في حال تم الموافقة على عرضها، سوف تساهم بشكل كبير في تحقيق نقلة نوعية في جودة خدمات الشبكة لعملائها، ما يساهم في تحسين خدمات الصوت ونقل البيانات للعملاء بشكل كبير، لا سيما وأن الحيز الترددي 2600 كفاءته عاليه جدًا في خدمات الجيل الرابع.

وشدد عصام على أن فودافون في حال الموافقة على عرضها ستكون بذلك ضاعفت تقريبًا حجم الترددات التي كانت تملكها على مدار 20 عاماً في صفقة واحدة، حيث كانت الشركة تمتلك 42.5 ميجا من الترددات المختلفة، وبقرار تنظيم الاتصالات بالموافقة سوف تمتلك فودافون 82.5 ميجا هيرتز في مختلف الترددات (2600، 1800، 2100,900).

ونشرت FollowICT في وقت سابق، أن الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات بصدد طرح مجموعة من الباقات على الشركات، تضم الباقة الأولى 40 ميجا هرتز من الحيز الترددي 2600 بتقنية TDD، وهي مقابل 600 مليون دولار، و الباقة الثانية فهي 20 ميجا هيرتز من التردد 2600 بقيمة 300 مليون دولار، مشيرًا إلى أنه تم تسعير الـ10 ميجا مقابل 150 مليون دولار، لكنها ليست متاحة للشركات ضمن الباقات لتقصر على الـ40 ميجا، و20 ميجا فقط.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.