Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

بعد مظاهرات العمال بالهند.. آبل تضع Wistron تحت المراقبة

وضعت شركة آبل، شركة التصنيع التايوانية Wistron تحت المراقبة، مما يعني أنها لن تتلقى أي عمل جديد من آبل حتى تعالج طريقة معاملة العمال في مصنعها بجنوب الهند، وذلك بعد اكتشاف استغلالها للعمال في المصنع،وفقا لوكالة رويترز.

وللمرة الثانية خلال شهرين، تضع شركة آبل إحدى الشركات المتعاقدة معها لبناء هواتف آيفون تحت المراقبة بسبب انتهاكها لقوانين العمل.

وقالت آبل في بيان: إن النتائج الأولية للتدقيق في أعقاب أعمال العنف في مصنع Wistron في ولاية كارناتاكا الهندية أظهرت انتهاكات لقواعد الموردين للسلوك.

وغضب العمال المتعاقدون بسبب عدم دفع الأجور، مما أدى إلى تدمير الممتلكات والعتاد وأجهزة آيفون في 12 ديسمبر، وتسبب في خسائر بملايين الدولارات لشركة Wistron وأجبرها على إغلاق المصنع.

وقالت آبل: إن Wistron فشلت في إدارة ساعات العمل المناسبة، مما أدى إلى تأخير الدفع لبعض العمال في شهري أكتوبر ونوفمبر.

واعترفت Wistron بأن بعض العاملين في المصنع في ناراسابورا بولاية كارناتاكا لم يتقاضوا أجورهم بشكل صحيح أو في الوقت المحدد، وأنها بصدد إقالة المسؤول التنفيذي الكبير الذي يشرف على أعمالها في الهند.

وقالت آبل: هدفنا الرئيسي هو التأكد من معاملة جميع العمال بكرامة واحترام، وتعويضهم بالكامل على الفور، مضيفة أنها واصلت التحقيق في المشكلات في المصنع، الذي يجمع نموذج آيفون واحد.

وقالت Wistron في بيان: “ندرك أننا ارتكبنا أخطاء أثناء توسيع هذه المنشأة الجديدة، وتحتاج بعض العمليات التي نطبقها لإدارة وكالات العمل وتحتاج المدفوعات إلى التعزيز والارتقاء، ونحن نعيد هيكلة الفرق ونوفر خطوطًا ساخنة على مدار 24 ساعة للموظفين لتقديم الشكاوى.

ويؤدي هذا التحرك إلى تأخير إنتاج Wistron للهواتف الذكية وإلحاق الضرر بدفعها التصنيعي في الهند حيث التزمت باستثمار نحو 177 مليون دولار على مدار السنوات الخمس المقبلة كجزء من خطة الحوافز المرتبطة بالإنتاج في نيودلهي لتصنيع الهواتف الذكية.

ومن المحتمل أن يؤثر هذا التحرك في خطط آبل للتوسع في الهند، وهي السوق التي راهنت عليها لتوسيع قاعدتها التصنيعية خارج الصين.

وبدأت آبل بتجميع أول نماذج آيفون لها في الهند عبر Wistron في عام 2017، وقد عززت الآن عمليات التجميع، مع فوكسكون في جنوب الهند ومن المقرر أن تبدأ شركة Pegatron عملياتها المحلية أيضًا.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.