Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

خبراء يحذرون من هجوم أكثر شدة على «جوجل درايف» خلال الأيام المقبلة

يبدو أن الاختراق الذي تعرض له تطبيق “جوجل درايف” للتخزين السحابي الأيام الماضية، ليس مجرد اختراق عابر، بل بداية لموجة أشد خطورة من الاختراقات التي سيشهدها التطبيق خلال الأيام المقبلة، وذلك وفقا لتوقعات خبراء الأمن السيبراني.

ووفقا لمواقع عالمية، فإن الهاكرز الذين اخترقوا “جوجل درايف” ربما وضعوا برمجيات خبيثة “غير مرئية” في خدمة التخزين السحابي.

ويرجح الخبراء ظهور خطورة تلك البرمجيات خلال الفترة المقبلة، والتي قد تؤثر على عدد كبير من البيانات السرية التي يخزنها مستخدمو جوجل عبر خدمة التخزين السحابي.

وتكمن خطورة ذلك الأمر أن كافة البرمجيات لاصطياد البرمجيات الخبيثة، لن تتمكن من إيجادها لأنها دخلت ضمن البرامج الشرعية للخدمة السحابية، فلن يتمكن “جوجل كروم” من العثور عليها أو أي من برمجيات مكافحة الفيروسات.

ومن المتوقع أن تطلق “جوجل” تحديث لتطبيقها للتخزين السحابي، تخرج فيه تلك البرمجية الخبيثة من تطبيقها.

وقد كشف عن الاختراق لأول مرة من قبل مسؤول النظام أندي نيكوتشي، إذ أعلن عن وجود خلل في ميزة “إدارة الإصدارات” في درايف والتي قد تسمح للمهاجمين بتبديل ملف شرعي ببرامج ضارة، ويقال إن خدمة التخزين السحابي لا تتحقق لمعرفة ما إذا كان الملف من نفس النوع، أو حتى نفس الامتداد، لذا قد تكون صورة قطة غير ضارة برنامجًا خبيثا.

ولا تلمح المعاينة عبر الإنترنت إلى أي تغييرات أو تطلق تنبيهات، لذلك قد لا تعرف أن هناك ملف به مشكلة حتى يتم تثبيته بالفعل، ويبدو أن Chrome “يثق ضمنيًا” في تنزيل Drive حتى عندما تكتشف برامج مكافحة الفيروسات الأخرى شيئًا غير صحيح.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.