Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

«فوري وسيسكو وبنية»: التحول الرقمي يقود مصر إلى مكانة جديدة

عن التحول الرقمي في مصر، عقدت الجمعية المصرية البريطانية للأعمال BEBA، إحدى جلساتها الافتراضية عبر الانترنت بحضور المهندس أحمد مكي، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة بنية، وريم أسعد، نائب رئيس شركة سيسكو لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، والمهندس أشرف صبري، الرئيس التنفيذي لشركة فوري، وأحمد بدوي، الرئيس الإقليمي لقطاع السيولة العالمية وإدارة النقد في بنك HSBC مصر، وليد حسونة، الرئيس التنفيذي لشركة المجموعة المالية هيرميس فاينانس، والدكتور حسام عثمان، مستشار وزير الاتصالات للتكنولوجيا للإبداع التكنولوجي ونائب رئيس هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات، وأدارت الجلسة هدى منصور العضو المنتدب لشركة SAP، بحضور المهندس خالد نصير، رئيس الجمعية البريطانية للأعمال.

وأكد أحمد مكي، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة شركات بنية، على أهمية التحول الرقمي الذي تقوده مصر في الوقت الحالي، والذي يتم بدعم من خطة الدولة المحكمة والشاملة بهدف بناء قدرات متطورة وآلية موحدة للتحول الرقمي يتعاون فيها القطاعين العام والخاص.

وأشار مكي إلى أهمية تحويل البنية التحتية الذكية إلى بنية تحتية مشتركة لتعظيم الفائدة، موضحا أن مجموعة شركات بنية ساهمت بالفعل في التحول الرقمي على مستوى قطاع التعليم، لتحويل 2500 جهة على مستوى الجمهورية إلى تبني أدوات التعليم الرقمي، وتوفير حلول وخدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والبنية التحتية التكنولوجية في مصر والمنطقة بما يمكن الدول من تحقيق أهداف التحول الرقمي بها، والذي تعد من أهم محفزات الدولة للنمو الاقتصادي وبناء اقتصاديات تنافسية ومتنوعة وإقامة مجتمعية حديثة داعمة للمعرفة والابتكار وجذب الاستثمارات.

وأوضحت ريم أسعد، نائب رئيس شركة سيسكو لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، أن مصر الآن تقود مشهد التحول الرقمي على مستوى المنطقة وهو ما يمكن رؤيته في العديد من المجالات مثل قطاع الخدمات الصحية، مشيرة إلى أن المقومات والفرص التي يتمتع بها السوق تجعله قادرًا على تخطي معدل النمو المتوقع من خلال تبني الحلول الرقمية.

بينما أشار أشرف صبري، الرئيس التنفيذي لشركة فوري، إلى أن الأسواق الناشئة بها العديد من المقومات التي تشجع على النمو والتطور، وأن السوق المصري أحد أهم الاسواق الناشئة ويستقبل المزيد من اللاعبين والشركات حاليًا وهو ما يعجل بالاستفادة من هذه المقومات بالطريقة المثلى، مشيرًا إلى أن معدل انتشار الهواتف الذكية وصل 40 مليون مستخدم وهو ما يزيد من معدلات استخدام مواقع التواصل الاجتماعي والقنوات الرقمية.

فيما أكد الدكتور حسام عثمان الرئيس التنفيذي لمركز الإبداع التكنولوجي TIEC، أن إجمالي الاستثمارات في الشركات الناشئة المصرية خلال النصف الأول من العام الجاري بلغ حوالي 130 مليون دولار حوالي 2 مليار جنيه.

وأوضح أن مناخ الشركات الناشئة في مصر صحي ومشجع على مزيد من الاستثمار، مؤكدا أن لمصر مكانة رائدة في المنطقة على مستوى هذا القطاع وأن مصر الآن تقدمت بالفعل للمركز الثاني على مستوى القارة السمراء من حيث الاستثمارات والصفات التي تتم في هذا القطاع، مشيرًا إلى أهمية تسريع وتيرة التشريعات المنظمة للسوق الناشئة والخدمات الرقمية.

وأشاد الدكتور عثمان بدور مركز الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال (TIEC) الذي على مدار السنوات العشر الماضية نجح في تنمية محفظة كاملة من الخدمات التي تخدم مشهد ريادة الأعمال والسوق الناشئة والابتكار كما يدعم طلاب الجامعات المصرية من خلال تأهيلهم لسوق العمل ودعم أفكارهم المبتكرة.

وأشار أحمد بدوي، الرئيس الإقليمي لقطاع السيولة العالمية وإدارة النقد في بنك HSBC مصر، إلى عمل البنك كمؤسسة مصرفية لتنمية مجموعة من الخدمات التي تلائم الشركات الناشئة ورواد الأعمال، مشيرًا إلى قيادة البنك المركزي للتوجه الحالي نحو التحول الرقمي وخاصة فيما يخص تحول الاقتصاد من الاعتماد على النقد إلى التعاملات الالكترونية، مؤكدًا على قدرة المصريين على التأقلم السريع لهذا التغير الكبير في السوق حيث أن تعاملات البنك الإلكترونية زادت بنسبة 40% على مدار الشهور السبعة الماضية.

في نفس السياق أكد وليد حسونة، الرئيس التنفيذي لشركة المجموعة المالية هيرميس فاينانس، على أهمية متابعة التغيرات في سلوك المستهلكين عن كثب من خلال الاعتماد على التكنولوجيا الحديثة مثل الذكاء الاصطناعي من أجل تنمية البنية التحتية للبيانات وتحديد المنتجات المناسبة لكل فئات المستهلكين، لافتًا أن الاعتماد التقليدي على تصنيف المستهلكين والعملاء من خلال مجموعات أو تكتلات لا يتماشى مع الإمكانات التي يوفرها الذكاء الاصطناعي في تحديد الأنماط والمتغيرات التي تطرأ على سلوك ومتطلبات العملاء، واختتم أن الشركات الناشئةالتي تعتمد على تنمية التكنولوجيا تستطيع أن تطور من تنافسيتها في مواجهة تحديات السوق.

 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.