Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

كيف أثرت كورونا على مبيعات هواتف نوكيا؟ مدير HMD مصر يجيب بالأرقام

خلال أزمة جائحة كورونا التي ضربت العالم منذ مطلع العام الجاري 2020، تضررت قطاعات ولكن استفادت قطاعات أخرى، ولكن قطاع التكنولوجيا كان من أبرز القطاعات التي استفادت بسبب زيادة اعتماد المواطنين على الوسائل التكنولوجية المتنوعة.

ولعل شركات الهواتف المحمولة كانت من أكثر الشركات المستفيدة، خاصة تلك التي تطور هواتف ذكية بمواصفات قوية وأسعار تنافسية، وأبرزها هواتف نوكيا التي تطورها الآن شركة HMD العالمية.

وخلال جلسة حوارية جمعتنا بالمهندس تامر الجمل مدير عام شركة HMD بمصر، على هامش إطلاق هاتف Nokia 8.3 الجديد المدعوم بتقنية الجيل الخامس، طرحت Follow ICT تساؤلا حول تأثير أزمة كورونا على مبيعات هواتف نوكيا، وكان الرد من جانب «الجمل» مصحوبا بالأرقام.

حيث أشار الجمل إلى أن مبيعات الشركة زادت بنسبة ملحوظة خلال الربع المالي الثاني والثالث داخل مصر، وذلك بسبب اعتماد المستهلك المصري على الهواتف الذكية بشكل كبير مع فترة الحظر المنزلي وما يتطلبه من الاعتماد على الوسائل التكنولوجية.

وأشار الجمل إلى أن الزيادة الأهم تتعلق بحجم المبيعات أونلاين، لافتا إلى أن مبيعات هواتف نوكيا عبر منصات التجارة الإلكترونية زادت بنسبة 15% لكل ربع سنوي مقارنة بالربع السابق له.

ولعل السبب في زيادة المبيعات أونلاين هو رغبة المستهلكين في البقاء بمنازلهم حفاظا على صحتهم، بجانب العروض الترويجية والخصومات التي تقدمها المتاجر الإلكترونية، على حد قول تامر الجمل.

وشدد الجمل على أن هواتف نوكيا تتمتع أيضا بمميزات عديدة تجعلها الخيار الأمثل أمام المستهلك المصري، وأبرزها سرعة وصول التحديثات الأمنية خاصة في ظل عمليات القرصنة التي صاحبت أزمة كورونا.

وأعلن الجمل عن امتلاك هواتف نوكيا حوالي 45% من حجم سوق الفيتشر فون داخل مصر، بجانب استحواذها على حصة سوقية جيدة في سوق الهواتف الذكية رغم المنافسة المشتعلة مع علامات تجارية أخرى.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.