Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

مطورون عقاريون: مستقبل الاستثمار في العقارات للتكنولوجيا لتحقيق رفاهية العميل

توقعت شركات التطوير العقاري، خلال مشاركتها بمؤتمر أخبار اليوم العقاري، نمو السوق وزيادة الاستثمارات المحلية والأجنبية خلال الفترة المقبلة؛ مدعومة بتوجه الدولة نحو إقامة مدن الجيل الرابع وتنمية وتطوير البنية التحتية بالاعتماد على حلول التكنولوجيا.

قال حمد العبار، نائب المدير الإداري لشركة كونتيننتال للاستثمار، إن هناك تطورا قويا في البنية التحتية المنفذة حاليا في مصر وهو ما يشجع على جذب مزيد من الاستثمارات الأجنبية لمصر الفترة المقبلة وتطبيق مزيد من الحلول التكنولوجية على تلك البنية التحتية المتطور، الأمر الذي يؤكد وجود فرص استثمارية واعدة كبرى في مصر المرحلة المقبلة.

قال الدكتور أحمد شلبي، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة تطوير مصر، إن الاقتصاد المصري أصبح محط اهتمام العالم وهنا يأتي أهمية القطاع العقاري باعتباره أحد القطاعات القوية المتصدرة للاقتصاد المصري، والذي يساهم بنسبة لا تقل عن 15% في الناتج المحلي بجانب قدرة القطاع على التصدي لأزمة كورونا خلال العام الماضي.

وأضاف أنه في ظل هذه الرؤية التفاؤلية يظهر البحث عن جذب استثمارات أجنبية للقطاع العقاري وضرورة وجود طفرة في قوانين الصناديق العقارية لتشجيع الصناديق العالمية للتواجد في مصر مع توفير بيانات حول القطاع العقاري وتوثيق الثروة العقارية، مع التوسع في اشتراطات مبادرة البنك المركزي لتوفير تمويل عقاري لتشمل الإسكان المتوسط وفوق المتوسط، مع ضرورة التنسيق مع القطاع الخاص والحكومة للترويج للقطاع العقاري.

قال أيمن سليمان، الرئيس التنفيذي لصندوق مصر السيادي، إن المدن الجديدة تتضمن استثمارات في قطاعات اقتصادية متنوعة وليس القطاع العقاري فقط، ويضم الصندوق فرعا مخصصا للاستثمار العقاري والقطاع السياحي لتقديم منتج سياحي يرقى لمستوى الثروات المتاحة في مصر.

سيتم خلال إبريل طرح دعوة للشراكات من المطورين المصريين والعالميين لتطوير مجمع التحرير ليضم مكون فندقي ومكون خدمي ومكون تجاري وهذا أحد الفرص الاستثمارية المتاحة للشراكة مع القطاع الخاص.

وأضاف أن الانتقال للعاصمة الإدارية الجديدة ينتج عنه مباني متعددة تتطلب التنمية وإعادة التطوير لتكون منطقة وسط البلد بمثابة مركز ثقافي للقاهرة التاريخية.

«العاصمة الإدارية» تشارك في فعاليات معرض «إكسبو دبي» في أكتوبر

أعلن العميد خالد الحسيني، المتحدث الرسمي لشركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية، عن المشاركة في فعاليات معرض إكسبو دبي والذي تنطلق فعاليات أكتوبر المقبل، وذلك في اطار البحث عن استثمارات أجنبية وجذبها للعاصمة الإدارية وتصدير العقار المصري.

وأضاف أن المشاركة تتم بهدف الترويج للعاصمة الادارية وجذب استثمارات إليها، ومن المتوقع أن يكون المعرض بداية انطلاقة قوية لتسويق العاصمة الادارية خارج مصر وخاصة مع ظهور مشروعات منفذة بالفعل على أرض الواقع بالعاصمة الادارية.

وأكد أن العاصمة الإدارية تقدم اجراءات استثمار ميسرة للغاية وتوفر تسهيلات كبرى للراغبين في الاستثمار بها وستكون المحفزات للمستثمرين.

واستعرض كذلك الفرص الاسثمارية المتاحة بالعاصمة الإدارية والتي تتواجد في القطاع السكني في 10 أحياء سكنية وفي القطاع التعليمي بإجمالي 7 جامعات في المرحلة الأولى بالعاصمة الإدارية

«الأهلي صبور» تتعاون مع «ريبورتاج الإماراتية» و12 مليار جنيه مبيعات مستهدفة

ووقعت خلال المؤتمر شركة الأهلي صبور اتفاقية تنمية وتطوير مع شركة ريبورتاج الإماراتية لتطوير مشروع عقاري بنظام الشراكة ضمن مدينة “مستقبل سيتي”، بمبيعات متوقعة 12 مليار جنيه، ويقام المشروع على مساحة 465 م2، ويضم المشروع 5500 وحدة سكنية متنوعة.

وتعد مجموعة ريبورتاج العقارية واحدة من أكبر شركات التطوير العقاري الخاصة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتطور العديد من المشروعات العقارية في أبوظبي ودبي، تهدف المجموعة إلى تقديم حلول مبتكرة وحديثة وبأسعار تنافسية من خلال تطوير وتقديم العقارات في الإمارات العربية المتحدة ومصر.

قال عارف خوري، رئيس شركة ريبورتاج، إن المؤتمر خطوة لجذب المزيد من الاستثمارات الخارجية لمصر، وخاصة مع ما قامت به مصر من طفرة عمرانية كبرى وتطوير للنية التحتية شجعت شركته للاستثمار في مصر وتقديم نموذج عقاري ذكي يلبي متطلبات العملاء من الرفاهية، مؤكدا أن شركة ريبورتاج خطة مستقبلية طموحة للنمو والتوسع بأعمالها خارج دولة الإمارات العربية.

وتقوم شركة الاهلي صبور حاليا بتسليم مرحلي للعملاء في مشروعي “جرين سكوير” و”لافينير” ليكون بذلك أول مشروع يستقبل سكانه بالمدينة، حيث تولي الشركة إهتماماأ كبيرًا بتوفير مشروعات سكنية متطورة تتناسب مع متطلبات العصر الحديث وتتوافر بها كافة الخدمات.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.