Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

منصة Paymob المصرية تحصل على تمويل استثماري بقيمة 3.5 مليون دولار

أعلنت شركة خدمات الدفع الرقمية المصرية Paymob، والتي أسسها إسلام شوقي، وآلان الحاج، ومصطفى المنيسي، عن حصولها على استثمارات بقيمة 3.5 ملايين دولار أمريكي بفضل مكانتها السوقية وأدائها الممتاز.

وتأتي حزمة الاستثمارات الجديدة بقيادة شركة Global Ventures وبنك تنمية ريادة الأعمال الهولندي “FMO”، واستثمار إضافي من شركة A15، وسوف توظف Paymob هذه الاستثمارات لتتوسع في شبكة التجار والاستجابة للإقبال المتزايد على خدماتها، إلى جانب تطوير منتجاتها والتواجد بشكل أكبر على الصعيد الإقليمي.

ويذكر أن Paymob تمكن البنية التحتية التكنولوجية بتقديم حلول الدفع لمقدمي الخدمات المالية الرقمية عبر أفريقيا والشرق الأوسط من خلال تكنولوجيا المحافظ الإلكترونية Mobile Wallets المبتكرة التي تتيح المدفوعات المالية والرقمية لعملاء المؤسسات والشركات.

منصة paymob

وتقوم البنية التحتية للمحافظ الإلكترونية للهواتف المحمولة من Paymob بإتمام أكثر من 85% من الحصة السوقية للمعاملات التي تتم في السوق المصري، كما تخدم التجار في خمسة أسواق مختلفة بما فيها كينيا، وباكستان، وفلسطين إلى جانب السوق الرئيسي في مصر، مما يجعلها أول شركة تكنولوجيا مالية مصرية تتوسع خارج نطاق السوق المحلي.

وتواصل Paymob الاستثمار في بنيتها التحتية لتعزز من التحول الرقمي في مجال المدفوعات عبر دعمها لآلاف التجار المحليين والعالميين مثل سويڤل، والجونة، وتريد لاين، وBeFit، جورميه، ومترو ماركت، مما يخدم ملايين العملاء شهرياً عبر أفضل منتجات الدفع سواء عبر الإنترنت أو داخل المتاجر.

وصرح إسلام شوقي، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي، أن الظروف الاستثنائية التي مر بها العالم خلال العام الحالي أثبتت مدى الحاجة لبنية تحتية قوية لحلول المدفوعات الرقمية، فهناك ضرورة لتلبية احتياجات الأعمال المتنوعة والشركات بأحجامها خلال جائحة فيروس كورونا، والتي نتج عنها زيادة مهولة تقدر بـ 450% في معدل انضمام التجار لخدماتنا الرقمية منذ بداية الجائحة.

وقال آلان الحاج، الشريك المؤسس ورئيس قطاع العمليات في Paymob، إن تجار وشركاء Paymob سوف يستفيدون مباشرةً من هذه الجولة التمويلية، حيث سنقوم بتوظيف هذه الاستثمارات لتحسين خدماتنا في مجال المدفوعات لنتمكن من خدمة القاعدة الحالية من المستخدمين بشكل أفضل إلى جانب الاستجابة للإقبال المتزايد على منتجاتنا.

وأعربت الشركة عن خالص امتنانها لأحد المؤسسين وعضو مجلس الإدارة الراحل خالد بشارة، وصرح المؤسسون بهذه المناسبة “بدأت علاقتنا بخالد بشارة أثناء إعداد دراسة في الجامعة، وألهمنا لنواصل المضي قدماً في مغامرتنا، ثم تحول بعد ذلك ليصبح شريكاً لنا، ثم صديقاً، وأخيراً أصبحنا جميعاً عائلة واحدة، خالد لا يزال هو قدوتنا، وعلامة فارقة بالنسبة لنا ولكثير من الأجيال القادمة، وPaymob موجودة اليوم بفضل توجيهاته، ونحن محظوظون وكان لنا الشرف أن نحوز على ثقته ودعمه، اليوم نهدي هذه الخطوة الهامة في مسيرتنا لروحه الكريمة”.

وستقوم Paymob بتوظيف هذا التمويل لدعم قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة الذي يعاني من نقص كبير في هذا النوع من الخدمات، وذلك عبر توفير حلول الدفع الرقمي المحسنة وإتاحتها بشكل أكبر، أما على الصعيد الخارجي ستقوم Paymob بدفع توسعاتها الإقليمية وإتاحة منتجاتها في مزيد من الأسواق الأفريقية والخليجية، لتعزز الشركة بذلك من مكانتها كأحد رواد تقديم خدمات المدفوعات في المنطقة.

الجدير بالذكر أن برنامج FMO Ventures Program هو برنامج استثمار بقيمة 200 مليون يورو تم تأسيسه بدعم من FMO، ووزارة الخارجية الهولندية، والمفوضية الأوروبية، ويستهدف نماذج الأعمال المبتكرة المدعومة بالتكنولوجيا خلال مراحلها الأولية والتي تعمل في الأسواق الناشئة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.