Follow ICT
شعار الموقع الاساسى

وصلت 600 مليون دولار.. أزمة كورونا ترفع أسهم فوري بالبورصة 50%

أغلقت أسهم شركة فوري للمدفوعات الإلكترونية تعاملاتها اليوم على ارتفاع وصل بحجم القيمة السوقية لأسهم الشركة إلى 600 مليون دولار، وهو ما يمثل زيادة بنحو 50 % من قيمة الأسهم عما كانت عليه قبل أزمة كورونا.

وقال محمد عكاشة المدير السابق للشركة في تعليق مقتضب له، أن اليوم يمثل يوم مشهود بالنسبة لشركة فوري وقطاع المدفوعات الإلكترونية، بعجما صعدت قيمة الأسهم بنسبة 50% خلال أزمة كورونا، مؤكدًا أن قطاع التكنولوجيا المالية أثبت دائمًا أنه القطاع الأكثر مرونة في وقت الأزمات.

وأعلنت الشركة في بيان لها للبورصة الأسبوع الماضي أن أرباحها خلال الربع الأول من العام الجاري ارتفعت بنسبة 59.5% مع زيادة الإيرادات، وبلغ صافي ربح الربع الثلاثة أشهر الأولى من العام الجاري 30.7 مليون جنيه مقابل 19.2 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وارتفعت إيرادات الشركة بنسبة 48.4% لتسجل 257.9 مليون جنيه مقابل 173.9 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي، وحققت الشركة زيادة في إجمالي المدفوعات بنسبة 45.6 لتسجل خلال الربع الأول من العام 14.9 مليار جنيه، مقابل 10.2 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وزاد عدد مستخدمي فوري خلال الربع الأول إلى 26.2 مليون مستخدم مقابل 22 مليون مستخدم خلال الربع الأول من 2019، بحسب البيان.

وقال أشرف صبري الرئيس التنفيذي للشركة، في تعليقه على نتائج الأعمال، إن نتائج الربع الأول تعزز من وجهات نظرنا و بينما نقترب من نهاية يونيو مازلنا نشهد نموا كبيرا ومع ذلك فإننا نشهد حاليا انخفاضا في الخدمات المتعلقة بالشركات التي تأثرت بالوباء مثل السفر والترفيه”.

وأشار صبري، إلى أن الشركة تشهد نموا شهريا في مجال التجارة الإلكترونية والمحافظ الرقمية، مضيفا “نؤكد مرة أخرى أن الأزمة سيكون لها تأثير إيجابي على المدفوعات الرقمية، التي سيستمر بعد ذلك، كما نشهد المزيد من الطلب والمرونة من الحكومة لتمكين المواطنين من دفع مقابل الخدمات إلكترونيا، ونتوقع أيضا استمرار هذا الزخم”.

وأَضاف “نرى أيضا أن سلوك المستهلك قد شهد تبني المزيد من سياسة التغيير بقوة مقارنة بما قبل أزمة كورونا”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.